فريق المؤسسات الاعلامية العمومية توحده رؤية زراعة النصر

ثلاثاء, 10/03/2020 - 10:19

بعض من الأشرار يجند أقلاما مأجورة  لبث  شائعات يائسة عن خلافات في الفريق الاعلامي. الذي اختاره فخامة الرئيس لإدارة مؤسسات الاعلام  تارة وطورًا في استهدافه 
للرجل  الذي  اختاره  بنباهة  لإدارة الديوان وهي نفس الخلايا  الاعلامية التي انفك رباط عقدها  وكسدت. تجارة حروب مرتزقتها 
ما يربط الفريق  الاعلامي الجديد ومدير ديوان. الرئيس  محمد ولد الشيخ الغزواني  والسلطة الجديدة   بكل. مؤسساتها  التنفيذية. والتشريعية. والبرلمانية. والإعلامية  هي رباعية. الثقة والاقتناع والتجربة والتضحية  وهي  أترجة  كانت عصية   ولا تزال على دعاة المأمورية الثالثة  وعواء  وزمار غلمانها
لا يعني هذا أننا  لا نختلف في الوجوه. والرؤى 
وأنواع  التفكير  لكننا  فريق متماسك و متآزر فموريتانيا التي لا تقاد برأسين  ولا تنطق بلسانين  راسخة القدم الان ومناخها هادئ ومتناغم  بلا وجهين. 
القوة  الهادئة  المنتخبة بشفافية التي تحكم  البلاد اليوم. هي  محل اجماع وطني. بين الأجيال  والفرقاء  نؤمن بصدقية مشروعها  و ترسم خطواتها بالصدق والإخلاص دون ان تثير الغبار  ودون. أن يستفزها  التائهون
نحن لا نختلف. نحن  لا  وقت لدينا للصراع نحن كتب لنا في القدر أن نزرع المحبة ونقطف أزهار النصر
بقلم:
محمد الشيخ ولد سيد محمد
كاتب. صحفي

مساحة اعلانية

مساحة لاعلاناتكم