حموضة ما بعد الإفطار .. الأسباب وطرق العلاج

أربعاء, 29/04/2020 - 05:17

يمكن أن يؤدي تخطي وجبات الطعام أو تناول بعض الأطعمة إلى الشعور بالحموضة، ووفقًا لموقع WebMD الأمريكي المعني بالصحة، هناك بعض عوامل شائعة للارتجاع الحمضي، المعروف علميًا بالارتجاع المَعِدي المريئي (GER)، هو التدفق العكسي لحمض المعدة نحو الأنبوب الذي يربط الحنجرة بالمعدة (المريء).

أورد التقرير عدد من الأسباب التي تزيد من وطأة الشعور بالحموضة، وخاصة في ليالي شهر رمضان الفضيل، منها تناول وجبات كبيرة، والاستلقاء مباشرة بعد الوجبة، والسمنة، وشرب بعض المشروبات مثل المشروبات الغازية، والقهوة أو الشاي، والتدخين، وتناول الأطعمة مثل الحمضيات والطماطم والثوم والبصل والأطعمة الحارة، وتناول بعض الأدوية مثل الأسبرين، أو أدوية ضغط الدم.

وبصرف النظر عن حرقة المعدة، هناك أيضًا بعض الأعراض الشائعة الأخرى لمرض الارتجاع الحمضي مثل، الانتفاخ، والتجشؤ والغثيان أو عسر البلع.

ونقل التقرير عن خبيرة التغذية الهندية ريجويتا دويكار بعض النصائح الغذائية السهلة لمنع الحموضة، وشددت الخبيرة على أنه ينبغي أن يتجنب الشخص حدوث فجوات طويلة بين الوجبات.

ولفتت دويكار في مقطع فيديو شاركته بانستغرام أن يجب "تناول الطعام في وقت محدد، واحترام إشارات الجوع والشبع الخاصة بك". كما نصحت بالآتي:

1. ابدأ إفطارك بتناول الزبيب الأسود المنقوع لوقت طويل، حيث يساعد بعلاج اضطرابات متلازمة ما قبل الحيض (الدورة الشهرية)، والانتفاخ وعسر الهضم.

2. تناول طبق من اللبن الرائب البارد ومطحون الأرز "الأرز باللبن"، لتأثيره الواسع على معالجة الحموضة بشكل طبيعي. بالإضافة إلى نتائجه الفورية.

3. اخلطي بعض المربى المصنوعة من بتلات الورد ذو المذاق الحلو في كوب من الماء وارتشفِ منه خلال وقت ما بعد الإفطار. يمكن أن يعالج الأرق جنبا إلى جنب مع الحموضة.

مساحة اعلانية

 

مساحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة اعلانيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة

مساحة لاعلاناتكم